fbpx
وطنية

6 متورطين في أحداث العيون أمام المحكمة العسكرية

ترحيل صحافيين إسبانيين دخلا عبر موريتانيا ومتابعة 54 متهما بالقتل والعصيان والتجمهر المسلح

تقرر حفظ المتابعة في حق سبعة موقوفين على خلفية أحداث العيون، وهم قاصرون ومن ذوي الاحتياجات الخاصة.
وأفادت مصادر قضائية أن العدد الإجمالي للمحالين على قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بالعيون، بلغ 77 متهما، في انتظار إحالة متهمين آخرين، ألقي القبض عليهما أول أمس (الخميس).
ومازال 38 متهما آخرون، قيد البحث التمهيدي من قبل الشرطة القضائية، بينهم من قاموا بذبح بعض أفراد من القوات العمومية، وأحدثوا أضرارا مادية جسيمة بمنشآت عامة وخاصة،
وأوضحت المصادر ذاتها، أنه جرى تقسيم المتابعين إلى مجموعات، مجموعة توبعت في أحداث مخيم أكديم ازيك، وتتألف من 67 متابعا، بينهم  ستة عناصر خطيرة، أحيلت على المحكمة العسكرية لعدم الاختصاص، وفي مقدمتهم المدعو النعمة الأسفري، العقل المدبر للأحداث، الذي كان دائم السفر إلى الجزائر، وتلقى دعما ماليا مباشرا من قبل المخابرات الجزائرية، والمدعو


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى