fbpx
حوادث

خمس سنوات لمتهم هاجم الشرطة بآسفي

أصدر قاضي الحكم بالغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية، حكما في حق تاجر مخدرات هاجم عناصر الأمن، وتسبب في إصابة أحدهم بجروح، خلال محاولتهم إيقافه. وأدين المتهم «ن.ب» بخمس سنوات سجنا وغرامة 30 ألف درهم مع الصائر والإجبار في الأدنى، بعد إدانته بحيازة وترويج المخدرات واستهلاكها، والتهديد بارتكاب جناية، وانتهاك حرمة مسكن، وإخفاء أشياء متحصل عليها من جنحة، وإهانة موظف أثناء القيام بعمله، واستعمال العنف ضده، نتج عنه إراقة دماء والعصيان وحيازة سلاح ناري في  ظروف من شأنها تهديد سلامة الأشخاص والأموال، وفقا لفصول المتابعة من القانون الجنائي.

كما أدانت المحكمة، شريك المتهم الرئيسي، بخمسة أشهر حبسا نافذا وغرامة ألف درهم، بعد متابعته من قبل النيابة العامة من أجل إهانة موظف عمومي واستعمال العنف ضده وتعييب شيء مخصص للمنفعة العامة والعصيان.

وتعود تفاصيل هذه القضية، إلى توصل مصالح الأمن الإقليمي بمعلومات دقيقة بوجود تاجر مخدرات بمنزل عائلته بأحد أحياء جنوب المدينة، لتتوجه هناك قصد إيقافه بحكم أنه يشكل موضوع مذكرات بحث عديدة من قبل مصالح أمن آسفي، غير أن المتهم، أشهر سكينا كبير الحجم في وجه عناصر الأمن، وهددهم بالتصفية الجسدية، وما إن حاولوا التدخل لإيقافه حتى هاجم أحد عناصر الأمن، وأصابه في إحدى يديه، ليتم نقله إلى قسم المستعجلات لتلقي العلاجات الضرورية.

ورغم تدخل أقارب المروج، للحيلولة دون اعتقاله، فقد تمكنت عناصر الأمن من ألقاء القبض عليه، بعد نصب كمين له، إذ حجزت بحوزته كميات مهمة من مخدر الشيرا وسكاكين كبيرة، ليتم اقتياده إلى مصلحة الشرطة القضائية، فاعترف بالمنسوب إليه، كما اعترف المتهم الثاني الذي حاول منع الشرطة من إيقاف الأول بالمنسوب إليه، لتتم إحالتهما على النيابة العامة، التي تابعتهما بالمنسوب إليهما.

محمد العوال (آسفي)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى