أخبار 24/24دوليات

كوريا الشمالية تطلق صاروخا جديدا

قال مسؤولون من كوريا الجنوبية والولايات المتحدة، إن كوريا الشمالية أطلقت صاروخا باليستيا اليوم الأحد في تحد لدعوات لوقف برنامجها النووي، وذلك بعد أيام من تنصيب رئيس جديد في الشطر الجنوبي تعهد بالحوار مع الشمال.

وقالت قيادة الجيش الأمريكي في المحيط الهادي، إنها تقيم نوع الصاروخ لكن المسافة التي قطعها “لا تتوافق مع صاروخ باليستي عابر للقارات”. وذكرت وزيرة الدفاع اليابانية تومومي إينادا أن الصاروخ ربما يكون من نوع جديد.

وقال مسؤولون في كوريا الجنوبية واليابان، إن الصاروخ حلق لمسافة 700 كيلومتر ووصل إلى ارتفاع أكثر من ألفي كيلومتر وهو ما يتجاوز قدرات صاروخ متوسط المدى اختبرته بيونغيانغ بنجاح في فبراير من منطقة كوسونغ أيضا التي تقع شمال غربي العاصمة.

ويعتقد على نطاق واسع أن بيونغيانغ تطور صاروخا عابرا للقارات يحمل رأسا نوويا، ويمكنه الوصول إلى الولايات المتحدة. وتعهد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بألا يحدث ذلك.

وقال خبراء إن اختبار اليوم، يظهر مدى أطول بكثير من الصواريخ التي اختبرتها كوريا الشمالية في الماضي، وهو ما يعني أنها على الأرجح طورت برنامجها الصاروخي منذ اختبار فبراير.

وذكرت اليابان أن الصاروخ حلق لأكثر من 30 دقيقة قبل أن يسقط في البحر بين الساحل الشرقي لكوريا الشمالية واليابان. وعادة ما تطلق بيونغيانغ صواريخها في هذا الاتجاه.

وقال جوناثان ماكدويل من مركز هارفارد سميثسونيانن للفيزياء الفلكية، “إذا كان هذا التقرير صحيحا، فهذه التجربة إذن تكشف بالفعل عن صاروخ جديد طويل المدى” مشيرا إلى تقديرات بأن الصاروخ وصل إلى ارتفاع يزيد عن 2000 كيلومتر.

وتابع ماكدويل “هذا يثير القلق بكل تأكيد”.

وفي واشنطن قال البيت الأبيض ترامب “لا يمكن أن يتخيل أن روسيا مسرورة” بالتجربة الصاروخية مع سقوط الصاروخ في منطقة قريبة لروسيا أكثر من اليابان.

وأضاف البيت الأبيض “مع سقوط الصاروخ في منطقة قريبة جدا من الأراضي الروسية، في حقيقة الأمر أقرب لروسيا من اليابان، لا يمكن للرئيس أن يتخيل أن روسيا مسرورة”.

وقال البيت الأبيض إن عملية الإطلاق تلك بمثابة نداء لكل الدول من أجل تطبيق عقوبات أشد على كوريا الشمالية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق