fbpx
خاص

بانوراما رمضان: صحتك في رمضان 19

أعراض مرضية تعفي الحامل والمرضع من الصيام

نصائح صحية وغذائية، وإرشادات طبية، ومواضيع أخرى تهم صحة الصائم وغذاءه، سيتضمنها هذا الركن خلال شهر رمضان. كل يوم نصيحة طبية ومعلومة جديدة، والهدف الاستفادة من ساعات الصوم قدر الإمكان، وتجنب كل ما يمكن أن يهدد صحة الصائم بخطوات بسيطة وسهلة، وطرح ما يساعده في تجديد طاقته، التي يفقدها بعد ساعات من الصوم،  من خلال مائدته. وبالنسبة إلى الأشخاص الذين يعانون بعض الأمراض المزمنة، نصائح كثيرة ومفيدة ستجدونها في هذا الركن.

أوضحت الدراسات العلمية الحديثة، أن صيام رمضان يؤدي إلى تغيرات فسيولوجية وكيميائية عند الحامل، لكنها لا تؤثر على السليمة البدن والتي لا تشكو من أية أمراض عضوية.
ومع ذلك، لا يمكن إطلاق قول حاسم على كل الحوامل والمرضعات، إذ تقول الدراسات إن هناك حوامل أو مرضعات يستطعن الصيام، وأخريات لا يقدرن عليه. فإذا شعرت الحامل أو المرضعة بصداع شديد، أو هبوط وإجهاد عام، أو عدم القدرة على القيام بأي نشاط، فإن ذلك يعني حدوث انخفاض واضح في سكر الدم، أو أن هناك أمرا غير طبيعي، وعليها استشارة الطبيب المعالج.
وعن الأحوال المرضية التي تجيز للحامل الإفطار، نجد انخفاض ضغط الدم الانقباضي، إذ يسبب إحساسا بالإغماء إضافة إلى عدم القدرة على التركيز، وأن القيء المصاحب للحمل، وخاصة خلال الأشهر الثلاثة الأولى منه. كما أن هناك حالات تجيز إفطار الحامل من بينها، ارتفاع ضغط الدم،  الذي يتسبب في الزلال في البول كما تحدث ودمة في الأطراف، إلى جانب حدوث انخفاض في سكر الدم، أو وجود مرض عرضي.
ويؤكد الأخصائيون أن موضوع صيام الحامل في شهر رمضان يعتمد على حالتها وحالة الجنين قبل دخول شهر رمضان، فإن كانت كافة المؤشرات والفحص السريري تشير إلى تمام صحتها وصحة الجنين، فإن الطبيب على الأغلب سيشير إلى الاستمرار في الصيام.
وفي ما يتعلق بصيام المرضع، يؤكد الأخصائيون أن ذلك يجوز، بشرط أن يكون هناك تعويض في نوعية الطعام والشراب أثناء شهر رمضان في الفترة المسائية، وشرط أن لا تتأثر كمية ونوعية الحليب عند الرضيع.

إيمان رضيف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى