خاص

بانوراما رمضان: نجوم في مواجهة الإشاعة 11

علاقة حب بين إليسا ووائل كفوري

فنانات تزوجن سراً وأخريات تعرضن للتحرش الجنسي أو انفصلن عن أزواجهن… فنانون يعيشون علاقات غرامية ملتهبة وآخرون شاذون جنسيا أو ينتمون إلى شبكات إجرامية أو توفوا نتيجة حوادث سير خطيرة… وغيرها من الإشاعات التي يتعرض لها النجوم والتي سنورد بعضا منها في هذه السلسلة…

إشاعات الزواج وعلاقات الحب بين النجوم لها نصيب من حجم الإشاعات التي تروج حول النجوم، فبين الفينة والأخرى نسمع أن فنانة تزوجت بفنان وأنهما تحفظا عن إعلان ذلك.
وائل كفوري وإليسا لم ينجوا من هذه الإشاعة التي تحدثت عن وجود علاقة غرامية بينهما، خاصة أنهما ظهرا معا في العديد من المناسبات داخل لبنان وخارجها وهما في حالة انسجام غير أن الفنانيين سرعان ما عمدا إلى نفي ذلك، إذ كانا يرفعان شعار النفي في مواجهة تساؤلات الصحفيين وتطفل البابراتزي الذين أمطروهما بوابل من الاستفسارات حول السر وراء الصداقة القوية بينهما، وهل يمكن أن تسفر عن مشروع زواج قريب.
المقربون من إليسا يؤكدون أنها تعيش حالة من الوئام والاستقرار النفسي، فقد تلاشت عصبيتها المعروفة، وأصبحت أكثر هدوءا وسلاما مع الآخرين، وهو الأمر الذي ينطبق أيضا على النجم وائل كافوري الذي اعترف في أكثر من مناسبة انه يعيش قصة حب عنيفة إلا أنه رفض الكشف عن أي تفاصيل، وكثيرا ما أبدي في حواراته إعجابه الشديد بإليسا، مؤكدا أن شائعة ارتباطه بها تسعده ويتمنى أن تتحول الى حقيقة لأنه يتمنى الارتباط بها إلا أن ذلك لم يحدث على أرض الواقع، والعلاقة لا تزيد عن كونها صداقة قوية ليس أكثر ومشاعر من صديق يتمنى أن تكون صديقته ناجحة في حياتها، وليست قصة حب كما يردد البعض .
اعترافات كافوري زادت الأمور إثارة، فكلامه يحتمل المعنيين وعدم النفي القاطع لا يبعد إمكانية تحول الشائعة إلى أمر واقع، وهي السمة التي تميز الوسط الفني عندما ينفي الطرفان العلاقة وسرعان ما يتم الإعلان عن خبر الزفاف
أما إليسا فقد نفت تلك الشائعة جملة وتفصيلا، قائلة إن وائل صديق و إنسان طيب، وهو فنان موهوب جدا والعلاقة بينهما وطيدة منذ سنوات طويلة، خاصة أنهما تسلقا معا سلم النجومية منذ ظهورهما في برنامج استوديو الفن، إلا أن ذلك لا يعني أن كفوري هو فارس أحلامها، بل إنه صديقها المقرب داخل الوسط الفني والاتصالات بينهما لا تنقطع.
ولم تكن هذه هي الإشاعة الوحيدة التي أطلقت عن وائل كفوري، إذ سبق أن راجت إشاعة تحدثت عن وفاته جراء حادث سيارة مروع. ونفى الفنان وائل كفوري الخبر بنفسه، إذ أكد أنه بخير ولم يتعرض لأي حادث وأن الخبر عارٍ من الصحة، وتأسف وائل خلال اتصاله لما آلت إليه الأمور وغيرة بعض المتضررين من نجاحه لدرجة فبركة هذه الشائعة المغرضة.

الصديق بوكزول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق