fbpx
أخبار 24/24الأولى

مواجهة بين الجيش الجزائري وإرهابيين بتندوف

قالت وكالة الأنباء الجزائرية، إن الجيش الجزائري، دمر أول أمس الخميس بالمنطقة الحدودية الشناشن شرق ولاية تندوف، مركبتين رباعيتي الدفع، فيما تم قتل إرهابيين مروجي مخدرات وإسترجاع كمية من الأسلحة والذخيرة.

وأوضحت الوكالة بناء على بلاغ لوزارة الدفاع الجزائرية، “في إطار مكافحة الإرهاب وحماية الحدود دمر الجيش يوم 30 مارس 2017 بالمنطقة الحدودية الشناشن شرق ولاية تندوف، مركبتين رباعيتي الدفع فيما تم قتل إرهابيين.

وأوضح البلاغ نفسه، أن الجيش الجزائري استرجع كمية من الأسلحة والذخيرة، إذ حاز على رشاشين ثقيلين ومسدسات رشاشة من نوع كلاشنيكوف ومخازن خاصة بالمسدس الرشاش من نوع كلاشنيكوف، بالإضافة إلى كمية مهمة من الذخيرة من مختلف العيارات.

وانتشر الإرهاب في مختلف أنحاء الجزائر في السنوات الأخيرة، إذ بات الجيش منكبا على مجاربة الإرهابيين، ما أسفر عن مواجهات عنيفة بين الطرفين.

 

تعليق واحد

  1. قالت وكالة الأنباء العالمية، إن الجيش الجزائري، دمر أول أمس الخميس بالمنطقة الحدودية الشناشن شرق ولاية تندوف، مركبتين رباعيتي الدفع، فيما تم قتل إرهابيين من مرتزقة البوليساريو مروجي مخدرات واليع في ىالشر والاسلحة المهربة من معسكرات الجزائر وبيعها للعصابات واستغلال المساعدات لبيعاها اجل الاغتناء وإسترجاع اموال الجزائر من هده العصابات المرتزقة من البوليساريوا عمبلة الجزائر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى