fbpx
حوادث

إيداع مهاجر سجن ابن سليمان

أودع وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بابن سليمان، الاثنين الماضي، مهاجرا مغربيا بالديار الايطالية، السجن المحلي بالمدينة (الحجيبة)، من أجل التزوير والنصب، بعد انتهاء التحقيق معه من قبل الضابطة القضائية لمفوضية أمن بوزنيقة.

وأوردت المصادر ذاتها، أن المتهم كان موضوع مذكرة بحث وطنية صادرة عن أمن بوزنيقة، حيث سيتم اعتقاله من قبل شرطة الحدود بميناء طنجة المتوسطي فور نزوله بالمغرب.

وقالت مصادر إن القضية تعود إلى السنة الماضية، بعد أن حل المتهم رفقة أسرته بالمغرب، واستقر بمنزل زوجته ببوزنيقة، وعاش عالة عليها بسبب البطالة بديار المهجر.

وأضافت المصادر ذاتها، أنه بعد انتهاء عطلة العائلة عاد الجميع أدراجهم إلى الديار الايطالية، فيما قرر الزوج المتهم، البقاء بالمغرب على أمل أن يلحق بهم في ما بعد، فتلاعب في أوراق ملكية المنزل المسجل في اسم الزوجة وحول الملكية في اسمه عن طريق التزوير، قبل أن يعمد إلى رهن المنزل لإحدى الأسر ببوزنيقة مقابل مبلغ مالي يفوق 70 ألف درهم، ليلحق بعدها بأسرته بإيطاليا.

وزادت المصادر ذاتها، أن زوجة المتهم قررت قضاء عطلة رأس السنة بالمغرب، وما أن وصلت إلى منزلها  حتى وجدت أنه مأهول بأسرة، التي أشعرتها أنها رهنته مقابل مبلغ مالي مهم، وأدلوا لها بعقد الرهن ليتبين لها أن زوجها زور كل الوثائق، بشكاية لدى عناصر الضابطة القضائية ضد زوجها الذي أصرت على متابعته.

واعتقل المتهم بميناء طنجة المتوسط فور دخوله المغرب، ليتم استقدامه من قبل الضابطة القضائية ببوزنيقة التي وضعته رهن تدابير الحراسة النظرية.

ك . ش (بوزنيقة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى