fbpx
حوادث

25 سنة لقاتل زوجته بالسراغنة

أدانت غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بمراكش، مساء الثلاثاء الماضي، متهما بقتل زوجته، بـ25 سنة سجنا، بعد متابعته في حالة اعتقال، طبقا لملتمسات النيابة العامة، وفصول المتابعة، من أجل التعذيب المفضي إلى الموت.

وعمد المتهم إلى ربط زوجته الحامل في شهرها السابع، إلى عمود من الإسمنت بمنزله بالجماعة القروية الصهريج، بإقليم السراغنة ، قبل أن يضع منديلا على فمها إلى أن فارقت الحياة، ثم اعتدى على والدتها بمطرقة على الرأس والأطراف، إلى أن أغمي عليها، فاعتقد أنها توفيت، ليغادر المنزل.  وأشعر الجيران عناصر الدرك الملكي التي داهمت المنزل، ونقلت الأم إلى مستعجلات مستشفى السلامة بالمدينة، قبل أن يتم نقلها إلى مستشفى ابن طفيل، لإخضاعها لعملية جراحية مستعجلة، في الوقت الذي نقلت جثة الزوجة إلى مستودع الأموات بمستشفى السلامة لإخضاعها للتشريح الطبي للوقوف على أسباب الوفاة . واعتقل المتهم من قبل الدرك الملكي، ووضع رهن تدابير الحراسة النظرية، طبقا لتعليمات الوكيل العام باستئنافية مراكش، لاستكمال البحث والتحقيق، اعترف خلاله باعتدائه على زوجته وحماته، لأنهما كانتا تقومان بطقوس الشعوذة، الأمر الذي وقف عليه عدة مرات.

محمد السريدي (مراكش)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى