fbpx
ملف الصباح

حكايات من رحم المعاناة

لم تعد طاقة الجمعيات المهتمة بالنساء في وضعية صعبة، أو ما يطلق عليه الأمهات العازبات، تستوعب كل الحالات الواردة عليها، إذ تهيئ برنامجا لاستقبالهن، يتماشى وقدراتها المتواضعة. بسمة، شابة لا يتعدى عمرها 27 سنة، تروي أنها ووالدتها، طرقتا كل أبواب الجمعيات المهتمة بالحوامل العازبات، ولم تجدا مأوى لإبقائها فيه إلىأكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى