دوليات

السعودية تمنع النساء من 24 مهنة

سيكون أصحاب المحلات التجارية الخاصة ببيع المستلزمات النسائية أمام حتمية تطبيق القرارات الأخيرة التي صدرت من وزارة العمل والقاضية بتأنيث المحلات، وسط توقعات بانعكاس القرارات الأخيرة بشكل ايجابي على صعيد زيادة عدد من يقتحمن مجال العمل من النساء في المملكة. وأمهلت وزارة العمل السعودية أصحاب المحلات 6 أشهر لتطبيق قراراتها الأخيرة بشأن تأنيث المحلات التجارية الخاصة ببيع المستلزمات النسائية، و12 شهرا لتأنيث المحال المتخصصة في بيع أدوات التجميل.
وكانت وزارة العمل قررت تأنيث المحلات الخاصة ببيع المستلزمات النسائية، وحظرت توظيف عاملين وعاملات معا في محل واحد، حسبما أعلن عادل فقيه وزير العمل في مؤتمر صحافي بخصوص عمل المرأة في محال بيع المستلزمات النسائية.
وأعلن فقيه عن حظر توظيف عاملين وعاملات معا في محل واحد، ويستثنى من ذلك المحال متعددة الأقسام، وقال إنه يشترط لاحتساب المرأة العاملة عن بعد ضمن نسبة توطين الوظائف في نطاقات ألا يقل عمرها عن 20 سنة ولا يزيد على 35 أن تكون مسجلة لدى التأمينات الاجتماعية، وأن تكون مسجلة وفق الدوام الكامل.
وتوعد وزير العمل السعودي المهندس عادل فقيه، رجال الأعمال غير الملتزمين بقرارات تأنيث الوظائف، بوقف جميع أنشطتهم التجارية – بلا استثناء– بما فيها غير الخاضعة لقرارات تأنيث الوظائف، محذرا في الوقت نفسه من أن الوزارة لن تسمح بالتحايل في دمج وبيع المستلزمات الداخلية النسائية مع المستلزمات الرجالية.
وشدد المهندس فقيه على عدم الاختلاط في محلات بيع المستلزمات النسائية ومنع الرجال من الدخول إلى المحلات المخصصة للنساء إذ يحظر على صاحب العمل حجب رؤية ما بداخل المحل إذا كان مخصصا للعوائل مشيرا إلى أن الوزارة حددت 24 وظيفة صناعية يحظر مزاولة عمل المرأة  خلالها مستثنيا من قرار الحظر الاستثمار والإدارة في تلك الأنشطة، وقال المهندس فقيه «إن موقع حافز أفادنا في الاستفادة من وضع التنظيمات والاشتراطات الجديدة والذي أظهر لنا أكثر من مليون طالبة عمل».

بتصرف عن إيلاف

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق