fbpx
أخبار الصباح

أخبار الصباح

> مكفوفون

اضطرت عناصر الأمن، أول أمس (الثلاثاء)، إلى التدخل بقوة لإنهاء احتلال عشرات المكفوفين سكة الطراماوي، قبالة محطة القطار الرباط المدينة، ما أدى إلى عرقلة المرور. وعمدت مجموعة من العاطلين المكفوفين، ممن خرجوا في مسيرة جابت شارع محمد الخامس، بدعوة من مجموعة الوحدة للمكفوفين المعطلين الحاملين للشهادات، (عمدت) إلى الجلوس أرضا على سكة الطرامواي، رافضين محاولات رجال الأمن ثنيهم عن مواصلة اعتصامهم، قبل أن يضطروا إلى حملهم بالقوة، وضمان استئناف حركة السير.

> فريق

رفض حزب العدالة والتنمية التوافق في انتخابات هياكل مجلس النواب، خاصة ما يتعلق منها باللجان البرلمانية. وتمسك «بيجيدي» بقاعدة النسبية التي تمنح كل فريق برلماني حصته من اللجان وهياكل المجلس (الأمانة والمحاسب)، وذلك بخلاف التوافقات التي جرت العادة أن تحكم عملية توزيع التمثيلية داخل أجهزة مجلس النواب، بين الفرق الممثلة داخل البرلمان.

> معهد

أحالت الشرطة القضائية بسلا، أول أمس (الثلاثاء)، على وكيل الملك، طالبين بمعهد التكنولوجيا التطيبيقة بحي السلام، ومروجا للأقراص المهلوسة والشيرا. وأورد مصدر مطلع أن الطالب سلم لزميلته أربعة أقراص من نوع «إيكستازي»، وبعدما أوقفتهما الضابطة القضائية، بعد إخبارية في الموضوع، تعرفت على هوية مزودهما الرئيسي بحي الانبعاث والملقب بـ «عزي»، وضبطت بحوزته 100 غرام من الشيرا.

> استقالة

قدم جامع المعتصم، نائب حزب العدالة والتنمية، استقالته من مجلس النواب، لوجوده في حالة تناف في الجمع بين العضوية في مجلس النواب وتولي رئاستين، الأولى تعود لعمودية سلا، والثانية رئاسة  مجموعة التعاون بين جماعات العاصمة. وقال المعتصم، الذي يشغل أيضا منصب رئيس ديوان عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة المعين، لـ «الصباح»، إنه فعلا وضع استقالته أول أمس (الثلاثاء)، على مكتب حبيب المالكي، رئيس المجلس، لتفادي حالة التنافي. وسيخلف المعتصم، عزيز بنبراهيم الذي حل رابعا في لائحة عبد الإله بنكيران بسلا.

> الهرهورة

تعرض مالك محل لغسل السيارات بتمارة، ليلة الأحد الماضي، إلى هجوم عصابة من ستة أشخاص بالمنطقة الفاصلة بين تمارة والهرهورة، واستولى الجناة على سيارته من نوع «غولف 4»، بعدما اعتدوا عليه بأسلحة بيضاء، وتركوه وسط بركة من الدماء. وأفاد مصدر مطلع أن الضحية نقل إلى المستشفى في وضعية صحية حرجة إلى مستشفى ابن سينا بالرباط، وأجرى عملية جراحية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى