fbpx
وطنية

إطلاق نار على مهربين مغاربة على الحدود الجزائرية

تحدثت مصادر مطلعة عن إطلاق نار، نهاية الأسبوع الماضي، من طرف العسكر الجزائري على مهربي مخدرات مغاربة قرب المنطقة الحدودية ازعير العليا  قرب محاميد الغزلان، إذ انطلق المهربون عبر سيارتين، ويرجح أن يكون أحدهم أصيب أو قتل.
وذكرت المصادر ذاتها أن تهريب المخدرات في الآونة الأخيرة يجري على قدم وساق في هذه المنطقة، وأن بعض المهربين استغلوا وجود مجموعة شباب معتصمين قرب ازعير السفلى، ليخلقوا حركة تنقل في المنطقة بدعوى زيارتهم.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى