fbpx
ملف الصباح

بروفايل: فتيحة المجاطي… عرابة التكفيريين

كانت في بداية التسعينات، رمزا للتحرر والانفتاح،  تنورتها خاصمت كثيرا ركبتيها ولسنوات، وهي تشغل منصبا مهما في مؤسسة خاصة، بأجر مغر، لكنها الآن صارت أشهر منقبة و”عرابة” للتكفيريين” في ربوع الوطن العربي. اسمها يتداول بكل لغات العالم، سيما بعد استقرارها بالعراق، حيث توجد “داعش”. قصة فتيحة المجاطي، تبلغ حاليا 48أكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى