fbpx
الأولى

سكان قرية يشربون الواد الحار

الفريق الاشتراكي يكشف الفضيحة والوزير الوفا يلوذ بالصمت

فجر عبد العزيز العبودي، عضو الفريق الاشتراكي بمجلس النواب، فضيحة كبيرة، وأحرج الوزير محمد الوفا، عندما كشف أمامه أن مواطنين من قرية بامحمد (إقليم تاونات) يشربون مياه الواد الحار، معتبرا الأمر «قمة المهانة».
وظل سؤال النائب الاشتراكي عبد العزيز العبودي، عن دائرة تاونات، حول تكاثر الاحتجاجات بسبب الزيادات في فواتير الماء والكهرباء، والإجراءات الاستعجالية لحل هذا المشكل، معلقا.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   


شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى