fbpx
حوادث

ابتدائية فاس تنظر في قرارات إفراغ 18 رجل تعليم من مساكن إدارية

الأكاديمية تتابع المتقاعدين وتعتبر المنازل “وظيفية” والوزارة سبق أن أقرت بقابلية مساكن العمارة للتفويت لشاغليها

تطالب الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين ونيابة الوزارة بفاس، 42 متقاعدا بإفراغ مساكنهم في العمارة، معتبرة إياها «مساكن وظيفية»، عكس ما يؤكده شاغلوها، من أنها «إدارية» حسب كل المناشير والمذكرات المنظمة لتدبير المساكن المخزنية الإدارية منها والوظيفية، بما في ذلك ما يتوفرون عليه من رسائل وشهادات إسناد تبين كونها إدارية وليست وظيفية مسلمة من النيابة.
ولا يتقبل المشتكى بهم، مطالبتهم بالإفراغ إلى أن أصبح غالبيتهم متقاعدا وبعدما قضوا أكثر من عقدين فيها، رغم أن إفراغ السكن الوظيفي، «إن سلمنا بكون تلك المنازل وظيفية»، يكون استعجاليا لأن عدم إسكان المسؤول الجديد يعرقل قيامه بمهامه، متسائلين هل يوجد متقاعد يشغل مسكنا وظيفيا بعد تقاعده لمدة 20 سنة، دون مطالبته بالإفراغ ودون محاكمة.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى