fbpx
ملف الصباح

أحلام: الدعارة سرقت هويتي وحياتي

كانت ملقبة بـ”المرأة الطفلة” ويغدق عليها الزبائن الكثير من الأموال لترضى بمرافقتهم

لم يكن لقاؤها أمرا هينا. بعد محاولات عديدة وافقت فاطمة الزهراء المعروفة باسم أحلام على لقائنا في مقهى وسط مدينة مراكش.
جاءت في الموعد المحدد، وفاجأتنا فاطمة الزهراء أو أحلام بلكنتها “الكازاوية” الواضحة، “أنا ماشي مراكشية”، فقد اختارت


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى