fbpx
الرياضة

المغرب الفاسي والفتح يعودان إلى الواجهة الإفريقية

يعود فريق المغرب إلى المسابقة الإفريقية، وهو يستضيف فريق الساحل من النيجر اليوم (السبت) بملعب مركب فاس، انطلاقا من الثامنة ليلا، لحساب ذهاب الدور الأول من مسابقة كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم «كاف».
ويخوض المغرب الفاسي هذه المباراة بجميع لاعبيه الأساسيين، بمن فيهم إدريس بلعمري، الذي استنفد عقوبة التوقيف من قبل اللجنة التأديبية التابعة للجامعة. فيما يغيب طارق السكتيوي، لوجوده في دورة تكوينية للمدربين بالمعمورة.
ويتطلع فريق المغرب الفاسي إلى استغلال عامل الاستقبال بميدانه وأمام جماهيره لتحقيق فوز عريض يخول له خوض مباراة الإياب بارتياح كبير، خاصة أن المنافس لم يسبق أن تجاوز الدور الأول لكأس «كاف».
ورغم أن المغرب الفاسي يجهل الكثير عن فريق الساحل، إلا أنه مطالب بالتأهل، بالنظر إلى المستوى الجيد الذي أبانه منذ انطلاق منافسات البطولة، التي يتصدرها حاليا.
ومن جانبه، يستقبل الفتح الرياضي، بطل النسخة الماضية لكأس الكونفدرالية الإفريقية بمواجهة نوري كوندا السنغالي اليوم (السبت) بداية من السادسة والنصف مساء بملعب المجمع الرياضي مولاي عبد الله بالرباط.

عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى