fbpx
حوادث

وفاة فارس بطلقة بارود بشيشاوة 

تباشر عناصر المركز القضائي بسرية الدرك الملكي بإقليم شيشاوة تحقيقاتها للوقوف على ملابسات مصرع فارس، مساء أول أمس (السبت) خلال موسم “التبوريدة” الذي تحتضنه منطقة بوعنفير بجماعة آيت هادي،

بناء على تعليمات الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بمراكش. و أفادت مصادر “الصباح”، أن الفارس توفي مساء أول أمس (السبت)، إثر إصابته بطلقة بارود من قبل زميل له في “السربة”، في المنطقة الخلفية للرأس.  وتم الاستماع إلى العديد من فرسان “سربة أقرمود” التابعة لإقليم الصويرة، في الوقت الذي نقلت جثة الهالك إلى مستودع الأموات بمراكش قصد إخضاعها للتشريح الطبي، طبقا لتعليمات الوكيل العام للملك لدى استئنافية مراكش . 

 

وكان الهالك البالغ من العمر أربعين سنة، قد حل صباح أول أمس (السبت)، رفقة عناصر سربة الشياظمة، بموسم دوار بوعنفير الذي يبعد عن مركز جماعة آيت هادي بستة كيلومترات، لممارسة هوايته المفضلة إلى جانب باقي زملائه.

محمد السريدي (شيشاوة ) 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى