fbpx
الرياضة

الركراكي: البرمجة تخدم بعض الأندية

انتقد وليد الركراكي، مدرب الفتح الرياضي، برمجة مباريات البطولة الوطنية نهارا ، خاصة في الظهيرة بالنسبة إلى بعض المباريات المهمة والقوية.
واستغرب الركراكي، في ندوة صحافية عقدها، أول أمس (الأربعاء) بملعب مولاي الحسن، استفادة بعض الأندية الوطنية من برمجة مبارياتها مساء، وكأنها ترتبط بعقد مع شركات الكهرباء، مضيفا أنه ينبغي أن يكون هناك تكافؤ فرص في برمجة مباريات البطولة الوطنية، سيما أن المباريات المسائية تمنح اللاعبين طراوة بدنية، وتساعد على الفرجة، وتشجع الجمهور على الحضور.
وأوضح الركراكي أن إجراء مباراة الزمالك في الثامنة والنصف مساء كان من اختياره، لمنح الجمهور الرباطي والمغربي فرصة تتبع فريقه، كما أنه تعمد برمجتها الأحد، بحكم أن الرجاء سيلعب أمام وفاق سطيف اليوم (الجمعة)، والمغرب التطواني أمام الأهلي المصري غدا (السبت)، ولن يبقى للجمهور المغربي سوى مباراة الفتح والزمالك لمتابعتها.
وأكد الركراكي أن مراد باتنة أمامه فرصة كبيرة لإثبات أحقيته في اللعب للمنتخب الوطني، وأن عليه أن يقود الفتح إلى التأهل إلى الدور الموالي، لينال ثقة بادو الزاكي، وإن كان الزمالك يرغب جديا في خدماته، فما عليه إلا أن يقدم الثمن المناسب.
وقال الركراكي إن العائق الكبير أمامه في مباراة الزمالك عدم جاهزية المهدي خاليص وأس مانداو، إذ يعانيان إصابة ومن المنتظر أن تغيبهما بعد غد (الأحد)، وأن العمل جار من أجل تحضيرهما، مشيرا إلى أنه يتوفر على فريق شاب وإن كانت تنقصه التجربة، فهو قادر على تجاوز الكثير من السيناريوهات المحتملة في المباراة، بالنظر إلى المسار الذي بصم عليه في منافسات كأس العرش. وأبدى مدرب الفتح رغبته في أن يتجاوز اللاعبون صيامهم عن التسجيل، إذ أنهم في الدورات الأخيرة لم يتمكنوا من هز الشباك، لكن الشيء الجيد أنهم لا يتلقون بدورهم أهدافا، رغم أن الزمالك خطير وبإمكانه أن يسجل في وقت وبأقل الفرص، مضيفا أنه حائر في الطريقة التي سيخوض بها المباراة.
صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق