fbpx
حوادث

اعتقـال “بيدوفيـل” بطنجـة هتـك عـرض طفلـة

يتوفر على سابقتين قضائيتين في اغتصاب قاصرين وابنته قدمت شهادة ضده في الملف الجديد

أمر الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بطنجة، أول أمس (الأربعاء) بإيداع «بيدوفيل» السجن، بتهمة هتك عرض، بعدما اقتنعت النيابة العامة باعتدائه الجنسي على طفله تبلغ من العمر سبع سنوات ، وممارسة شذوذه عليها. وأفاد مصدر مطلع «الصباح» أن الموقوف (70 سنة)، والذي يشتغل حارسا ليليا، له سابقتان قضائيتان في هتك عرض القاصرين، وقضى العقوبة الأولى سنة 2001، بعد إدانته بخمسة أشهر حبسا، فيما قضى العقوبة الثانية سنة 2004، بعدما أصدرت في حقه غرفة الجنايات حكما بسنة حبسا، وهو ما كون قناعة لمحققي الضابطة القضائية وممثل النيابة العامة في ارتكابه الفعل الجرمي من جديد. واستنادا إلى المصدر ذاته، استمعت عناصر الشرطة القضائية ببني مكادة، إلى ابنة الموقوف، وقدمت شهادة ضد والدها، الاثنين الماضي، مؤكدة أنه قام باستدراج صديقتها إلى سطح المنزل، وهتك عرضها من الدبر.

وقدمت عائلة الطفلة شكاية إلى ممثل النيابة العامة، طالبت فيها بفتح تحقيق قضائي مع الموقوف، مؤكدة أنه قام بهتك عرض ابنتها. وبعدما استمعت الضابطة القضائية إلى القاصر، أقرت هي الأخرى بأوصاف الجاني وسطح المنزل التي تعرضت فيه للاعتداء، مؤكدة أنها اعتادت على اللعب مع ابنة الموقوف بمنزله، وقام، في غياب زوجته، باستدراجها وإغرائها، ليقوم بهتك عرضها بالعنف، رغم صراخها. وللتأكد من تصريحات العائلة المشتكية، رافقت عناصر الشرطة القضائية الضحية وهي تلميذة بالتعليم الابتدائي إلى سطح منزل الموقوف، ما أظهر تطابقا في تصريحاتها مع أوصاف المكان الذي تعرضت فيه للاعتداء الجنسي، واعتبرته الضابطة القضائية بمثابة عنصر من العناصر التكوينية لجريمة هتك عرض قاصر.

وأوقف المشتكى به من قبل مصالح أمن منطقة بني مكادة، التي وضعته رهن تدابير الحراسة النظرية، وبعد مواجهته بأسئلة محرجة ضمنها شهادة ابنته، اعترف بالتهمة المنسوبة إليه وبسوابقه القضائية في المجال ذاته، مؤكدا أنه استغل لعبها مع ابنته بمنزله، واستدرجها نحو سطح البيت، وهتك عرضها.

وعلمت «الصباح» أن عائلة الطفلة أدلت بشهادة طبية تثبت آثار هتك عرض الطفلة، ضمت إلى المحضر الذي أحيل على ممثل النيابة العامة.  

عبد الحليم لعريبي 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق