fbpx
حوادث

وفـاة موظـف تعـرض لاعتـداء بحانـة فـي آسفـي

لفظ موظف بقسم المسح الطبوغرافي بالمحافظة العقارية لآسفي، أنفاسه الأخيرة، صباح أول أمس (الأحد)، إثر مضاعفات صحية أعقبت إصابته في الرأس، والتي تسببت له في نزيف داخلي، إذ ظل مدة يومين بقسم الإنعاش يخضع للعناية الطبية. وحسب المعطيات الأولية المتوفرة لـ»الصباح»، فإن الضحية تعرض لاعتداء من قبل حراس الأمن الخاص بإحدى الحانات بوسط المدينة، بعد خلاف وقع مع نادلها، إذ تدخل حراس الأمن الخاص واعتدوا عليه ضربا إلى أن سقط أرضا في حالة صحية حرجة جدا قبل نقله إلى المستشفى الإقليمي محمد الخامس بآسفي، ليتم إجراء فحص له بواسطة جهاز السكانير، قبل أن يتقرر وضعه رهن العناية الطبية المركزة نظرا لخطورة الإصابة. وأكد مسؤولو الحانة أن الضحية، سقط أمام بوابتها، ما تسبب في إصابته في الرأس. وفي انتظار ما ستسفر عنه التحريات، اعتقل عاملون بالحانة المذكورة ووضعوا رهن الحراسة النظرية، في انتظار انتهاء مسطرة البحث التمهيدي وإحالتهم على النيابة العامة، لاتخاذ ما تراه مناسبا، علما أن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بآسفي، أمر بإجراء تشريح لجثة الضحية لتحديد الأسباب المباشرة للوفاة.

محمد العوال (آسفي)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق