fbpx
ملف عـــــــدالة

بنيعيش: طبيعة التكوين وراء تناقض نتائج الخبرة

الطبيب الشرعي قال لـ”الصباح” إن شرط الأقدمية غير كاف ليكون الطبيب خبيرا

ما المقصود بالخبرة الطبية ؟
الخبرة  تسند من طرف قاض إلى طبيب له مؤهلات تقنية تمكنه من تنوير العدالة، وهي تقنية محضة. فالأمر بإجراء خبرة من اختصاصات القاضي، الذي يمكن أن يطالب بها بشكل تلقائي أو بناء على ملتمسات أطراف القضية  أو النيابة العامة ، كما يحق للقاضي أن يصدر حكمه دون اللجوء إلى الخبرة، وأن لا يأخذ بنتائج الخبرة ولكنه في هذه الحالة ملزم بتعليل قراره.

ما هي أنواع الخبرة الطبية؟
هناك نوعان من الخبرة، مدنية وجنائية، بالنسبة إلى الخبرة المدنية فهي تتعلق بالأساس بتقييم الأضرار في حوادث السير أو الشغل أو الإصابات بإعاقات…
أما بالنسبة إلى لخبرة الجنائية فيمكن الحديث عن حالتين، حالة شخص على قيد الحياة وحالة شخص متوفى، فحينما يتعلق الأمر بوفاة وتكون هناك شبهة جنائية يكون هناك تشريح بناء على انتداب من وكيل الملك أو الوكيل العام للملك أو قاضي التحقيق، من خلال انتداب أي شخص للقيام بعمل طبي شرعي عاجل لا يتحمل التأخير بالنظر إلى أن المعاينات قابلة للاندثار.

يلاحظ وجود تناقضات في بعض الخبرات التي تجرى على الشخص أو الوثيقة نفسها، إلى ماذا يعزى ذلك؟

القاعدة أن القيام بالخبرة مخول إلى المسجلين في جدول الخبراء، والاستثناء هو إمكانية تخويلها إلى أطباء غير مسجلين في جدول الخبراء.
ومشكلة  تناقض الخبرة مرتبط بالأساس بالمعايير المتطلبة للتسجيل في جدول الخبراء، فالمعيار الوحيد هو الأقدمية، إذ يشترط قضاء 15 سنة بالنسبة إلى أطباء القطاع العام، وعشر سنوات بالنسبة إلى أطباء القطاع الخاص، ما يطرح مشكل أهلية بعض الأطباء للقيام بالخبرة.
إذن تناقض بعض الخبرات، رغم الاعتماد على الوسائل نفسها، مرده مشكل التكوين، على اعتبار أن الخبرة تستلزم تكوينا خاصا للأطباء، وهو تكوين لا يتلقاه الطبيب خلال مرحلة الدراسة، أما الذين لم يتلقوا هذا التكوين فعليهم القيام بتكوين مستمر للحصول على دبلوم في تقييم الأضرار البدنية.
وعلاوة على مشكل التكوين هناك مشكل آخر يتعلق بالمراقبة، فاللجنة المختصة من وزارة العدل تقوم فقط بمراقبة الإجراءات الشكلية والآجال القانونية، دون أن تشمل المراقبة ما إذا كان الخبير احترم الإجراءات القانونية أم لا.

أجرى الحوار: ص . ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق