fbpx
افتتاحية

أمل جديد

اليوم (الاثنين)، تُستأنف الدراسة، بشكل فعلي، في جميع مؤسسات التعليم بأسلاكها الثلاثة، ومعها تتجدد آمال ملايين التلاميذ وأسرهم في إنقاذ ما تبقى من موسم دراسي، نخرت عظامه الإضرابات والصراعات والتوقفات وأساليب “شد الحبل”، وكثير من “العناد” غير المبــرر. فبإعلان التنسيقية الموحدة لهيأة التدريس وأطر الدعم وتنسيقية الثانويأكمل القراءة »

Assabah

يمكنكم مطالعة المقال بعد:

أو مجانا بعد


يمكنكم تسجيل دخولكم أسفله إن كنتم مشتركين

تسجيل دخول المشتركين
   


شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى