fbpx
الرياضة

حمد الله نجم مباراة الأسود وإفريقيا الوسطى

حقق المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم، فوزا عريضا على ضيفه منتخب إفريقيا الوسطى، بأربعة أهداف لصفر، في المباراة الإعدادية التي جمعت الطرفين أول أمس (الخميس) بملعب مراكش الكبير، استعدادا لنهائيات كأس إفريقيا للأمم.  وفرض المنتخب الوطني سيطرته على المباراة منذ البداية، إذ ناورت العناصر الوطنية من كل الجهات، قبل أن يتمكن عبد الرزاق حمد الله من إحراز الهدف الأول، في الدقيقة 34، بعد كسر مصيدة التسلل بطريقة جيدة من قبل مبارك بوصوفة، قبل أن يتمكن حمد الله من مضاعفة النتيجة في الدقيقة 41، مستغلا خطأ حارس منتخب إفريقيا الوسطى.
ومع بداية الشوط الثاني، عزز عمر القادوري فوز المنتخب الوطني، بهدف ثالث، في الدقيقة 55، قبل أن يعود حمد الله ليحرز هدفه الثالث في المباراة، والرابع للمنتخب الوطني، بعد حملة مضادة منسقة قادها بوصوفة والقادوري.
وأجرى بادو الزاكي، مدرب المنتخب الوطني، ستة  تغييرات على تشكيلة المنتخب في الثلث الأخير من المباراة، ما أظهر فتورا في أداء المنتخب الوطني، في حين سجلت انتعاشة في أداء إفريقيا الوسطى، وخلق فرصا للتهديف، ارتطمت الكرة خلال إحداها بالقائم الأيسر لمرمى الحارس أنس الزنيتي، لتظل النتيجة على حالها.
وتعتبر مباراة إفريقيا الوسطى، سادس مواجهة للمنتخب المغربي تحت قيادة الناخب الوطني بادو الزاكي، منذ توليه مهمة تدريب أسود الأطلس، بداية ماي الماضي، حقق خلالها المنتخب ثلاثة انتصارات على موزمبيق وليبيا وافريقيا الوسطى، مقابل هزيمتين أمام أنغولا وروسيا وتعادل مع منتخب قطر.
 ويواجه المنتخب الوطني نظيره الكيني الاثنين المقبل في مباراة إعدادية أخرى ضمن المعسكر التدريبي المغلق، الذي يقيمه الأسود بمراكش، ضمن استعدادات الفريق الوطني،  لنهائيات كأس إفريقيا للأمم بالمغرب بداية السنة المقبلة.
عادل بلقاضي (مراكش)

 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى