fbpx
الرياضة

باماكو يشكو المغرب الفاسي إلى “فيفا”

علم ”الصباح الرياضي”، أن فريق باماكو المالي اعترض على انتقال لاعبيه موسى كوني وعلي سيلا إلى المغرب الفاسي، خلال مرحلة الانتقالات الصيفية. وكشف مصدر مطلع، أن فريق باماكو رفض إرسال بطاقتي اللاعبين إلى إدارة المغرب الفاسي، بحجة أن صفقة انتقال كوني وسيلا لم تمرا عبر إدارة الفريق المالي، جعله يطالب بتعويض مالي.

وراسل فريق المغرب الفاسي الاتحاد الدولي ”فيفا” أمس (الأربعاء) يؤكد من خلالها أن اللاعبين موسى كوني وعلي سيلا هاويان، ولا تربطهما بالفريق المالي أي عقد، ما يعني، حسب الرسالة، أن التعاقد معهما قانوني.
وجدد المغرب الفاسي طلبه بالإسراع بتمكينه من بطاقة خروجهما الدولية، حتى يتسنى له الاعتماد عليهما في المباريات المقبلة.
في المقابل، توصل فريق المغرب الفاسي ببطاقة خروج الأمريكي جون ويليام، في انتظار إشراكه في المباريات المقبلة.
ع. ك
شحشوح يغيب إلى بداية نونبر

قال سيفاس سبور التركي الذي يلعب له الدولي المغربي عاطف شحشوح إن الأخير لن يعود إلى التداريب إلا بعد ثلاثة أسابيع على الأقل، بعد تعرضه إلى الإصابة أخيرا.
وأثبتت الفحوصات الطبية أن الدولي المغربي يحتاج لراحة 20 يوما، قبل يعود إلى التداريب الخفيفة، ومن ثم إلى التمرن رفقة زملائه في الفريق.
يذكر أن إصابة شحشوح ستغيبه عن المباراتين الإعداديتين للمنتخب الوطني اليوم (الخميس) أمام إفريقيا الوسطى، ثم مباراة كينيا بداية الأسبوع المقبل.
ولعب الدولي المغربي جل مباريات فريقه في الدوري التركي، الذي يحتل فيه سيفاس سبور الرتبة 11 بخمس نقاط، بعد إجراء خمس مباريات.
ع. د
حمد الله يصل عتبة 20 هدفا بالصين

وصل عبد الرزاق حمد الله عتبة 20 هدفا رفقة ناديه غوانزهو الصيني، ليصبح ثانيا في ترتيب هدافي الدوري الصيني.
وساهم الدولي المغربي في فوز فريقه في آخر مباراة أجريت قبل أيام أمام غويزو ريني برسم الدورة 27 من الدوري الصيني، بعد تسجيله الهدف الوحيد في الدقيقة 30 من عمر المباراة.
ووضع حمد الله فريقه في الرتبة الثالثة في الترتيب العام، فيما تعتبر هذه المرة الأولى في السنوات الأخيرة، التي يصل فيها الدولي المغربي عتبة 20 هدفا، علما أنه سجل في الموسمين الماضيين 15 هدفا رفقة أولمبيك آسفي وأليسوند النرويجي، فاز بهما بلقب الهداف.
وبات حمد الله من أبرز لاعبي الدوري الصيني، بتسجيله الأهداف وصناعته لها في مناسبات عديدة.
ع. د

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى