fbpx
وطنية

شفشاون.. الدعوة إلى تسطير خارطة طريق للإقلاع السياحي بالاقليم

 

 

 

أكد الحاضرون في اجتماع حول “تحسين مناخ الأعمال” بشفشاون على أن “تطوير قطاع السياحة بالإقليم يتطلب عملا مشتركا”، يستدعي “تعبئة الطاقات والموارد المالية والبشرية وتدقيق عمليات بناء الشراكة وتحديد التزامات الشركاء ما بين الفاعلين المحليين والجهويين والقطاعات الحكومية وجمعيات المجتمع المدني والقطاع الخاص”.

كما دعا المشاركون إلى “تظافر الجهود من أجل التغلب على التحديات المطروحة، خصوصا على المستوى الإقليمي”.

وكان مقر عمالة إقليم شفشاون، احتضن أمس (الثلاثاء)، اجتماعا خصص لمناقشة موضوع “تحسين مناخ الأعمال بإقليم شفشاون”.

وحسب مصادر “الصباح”، فإن الاجتماع تطرق بالخصوص إلى “دراسة كيفية تطوير القطاع السياحي باعتباره قاطرة مهمة للتنمية به”.

الاجتماع الذي يدخل في إطار “تطبيق التوجيهات الملكية المتعلقة بضروة تصميم رؤية استراتيجية تهدف الى تحسين مناخ الأعمال”، و”في إطار السياسة الوطنية لتحسين الأعمال في المغرب (2021-2023)، ترأسه عامل إقليم شفشاون محمد علمي ودان، وحضره كل من المدير العام لوكالة تنمية أقاليم الشمال والمدير العام للمركز الجهوي للإستثمار والمدير العام لشركة رونو المغرب، وكذا متخصصين جهويين وفاعلين اقتصاديين محليين، إذ اعتبر “فضاء للنقاش،” مكن من “التطرق للإكراهات التي تعتري القطاع السياحي واقتراح الحلول الملائمة التي تتماشى مع خصوصياته المجالية”.

الاجتماع ذاته خلص إلى “إعداد وتسطير ورقة طريق ناجعة للإقلاع السياحي باقليم شفشاون تراعي كافة الجوانب القانونية والإدارية لتطوير وتحسين مناخ الأعمال به وجعله نقطة جدب وطنية ودولية”.

يوسف الجوهري(تطوان)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى