fbpx
الصباح الـتـربـوي

سوء فهم

< للعالم الاجتماع الفرنسي “بيير بورديو” مساهمات فكرية ثرية، تلخص دور المدرسة في تكوين وتنميط الشعوب، واعتبارها أقوى جهاز يمكن توظيفه للقمع. فتربية الصغار على الخوف والخنوع، أخطر من الأجهزة القمعية التي توظفها الحكومات لقمع المتظاهرين والثائرين، والرافضين لسلطة ما، لكن الإشكال المطروح اليوم بحدة على المسؤولينأكمل القراءة »

Assabah

يمكنكم مطالعة المقال بعد:

أو


يمكنكم تسجيل دخولكم أسفله إن كنتم مشتركين

تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى