fbpx
افتتاحية

دروس المونديال

مازال مونديال قطر 2022 يلهمنا بالدروس، التي انطلقت منذ اليوم الأول، بتأكيد عبقرية الإنسان العربي، الذي أبدع واجتهد وتغلب على التحديات والصعاب، وأهدى للعالم صورا رائعة بألوان الحب والإخاء والتضامن والانتصار للقيم الكبرى. في المغرب، كان الدرس بتعبئة مضاعفة، إذ ربحنا في الوقت نفسه منتخباأكمل القراءة »

Assabah

يمكنكم مطالعة تتمة المقال بعد:

أو مجانا بعد


يمكنكم تسجيل دخولكم أسفله إن كنتم مشتركين

تسجيل دخول المشتركين
   


شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى