fbpx
خاص

مومو: “داكشي مخدوم وما مفهومش”

مؤسس “البولفار” قال إن الأمر لا علاقة له بجمهور المهرجان بل بـ “عصابات منظمة” وبحملة حسابات وهمية أكد محمد المغاري، أحد مؤسسي «البولفار»، أن مسؤولية الأحداث التي وقعت، الجمعة الماضي، في ملعب «الروك» بالبيضاء، قد تكون مشتركة بين منظمي المهرجان الشبابي وبين حراس الأمن الخاص و»البوليس» والفنانينأكمل القراءة »

هذا المحتوى خاص. يمكنكم الإشتراك في الجريدة أو مشاهدة فيديو إعلاني :للاطلاع على جميع مقالات الصباح الاشتراك

تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى