fbpx
ملف عـــــــدالة

خطيب يهتك عرض تلميذاته

كان يتلمس مناطق حساسة من أجسادهن ويضعهن فوق جهازه التناسلي

لم يكن أحد يظن أن معلما بإحدى الفرعيات المدرسية بإقليم آسفي، سيكون بطلا لقصة مثيرة عنوانها الأبرز هتك عرض تلميذات والتحرش بهن جنسيا، إذ أن طفلة ذات تسع سنوات، وفي غفلة من الجميع انتفضت في وجه أسرتها وذويها.
بفرعية أولاد الصغير التابعة لمجموعة مدارس أولاد عامر بجماعة الكرعاني دائرة عبدة بإقليم آسفي


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى