fbpx
أســــــرة

مراهقون أمام خطر رسائل “إنستغرام”

الكوتش بوعزاوي شددت على ضرورة الاستثمار في العقل عوض الجسد محذرة من مغالطات “مؤثرين”

يجد الكثير من المراهقين أنفسهم أمام كم هائل من الرسائل التي يتوصلون بها من قبل “مؤثرين” على مواقع التواصل الاجتماعي، سيما “إنستغرام”، وهي الرسائل التي غالبا ما تكون “سامة” و”سلبية”، يمكن أن تؤثر على المراهق سلبا.

وقالت الكوتش سناء بوعزاوي، إنه عوض تشجيع المراهقين على الاستثمار في العقل، يعمد بعض المؤثرين على مواقع التواصل الاجتماعي، إلى تشجيهم على الاستثمار في الجسد، وهو ما يطرح الكثير من التساؤلات.

وأوضحت بوعزاوي في حديثها مع “الصباح”، أنه للأسف نجد أن بعض المؤثرين، مثلا، يروجون لمواد صناعية، يمكن أن تكون “خطيرة” ومجهولة المصدر، تساعد النساء على تكبير مناطق معينة من أجسامهن، وبذلك يمررون للذين يتابعونهم رسالة غير مباشرة، مفادها أن شكل الجسم يعطي للشخص قيمة أكبر داخل المجتمع.

وتابعت بوعزاوي حديثها بالقول إن “بعض “المؤثرين” يؤثرون سلبا على متابعيهم من الأطفال والمراهقين، سيما أنهم غالبا ما يعجزون عن حماية أنفسهم من هذا النوع من المحتويات، فتتضارب أفكارهم ومواقفهم، وفي هذه الحالة، على الأسرة التدخل لحمايتهم من مخاطر تلك الرسائل”.

وشددت المتحدثة ذاتها على دور أسرة المراهق لحمايته من الكم الهائل من الرسائل “السامة” التي يتوصل بها بشكل يومي، عند استخدامه مواقع التواصل الاجتماعي، مسترسلة “على كل أسرة احتواء أطفالها والتقرب منهم أكثر من أي وقت مضى، سيما أن المغريات أصبحت أقوى، ووصلت إلى حد تغيير الأفكار والأهداف التي يجب أن يضعها كل مراهق”.

وأوضخت بوعزاوي أنه من المهم مع الأخذ بعين الاعتبار أن المراهق اليوم هو رجل وامرأة الغد، من أجل ذلك، ينصح بتثبيت القيم وترسيخ الثقافة، وتحبيب العلم في نفوس الأطفال والمراهقين “حتى يتمكنوا من تكوين مناعة قوية عند توصلهم بالرسائل السامة، التي يطلقها المؤثرين على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي تحث على الاستثمار في الجسد عوض العقل”.

وقالت المتحدثة ذاتها إنه عندما يطغى التفكير في الجسد على حساب العقل يصبح الأمر جهلا، “حان الوقت لدق ناقوس الخطر، قبل تفشي هذه المعضلة المجتمعية، فيجب التحسيس بأهمية الاستثمار في العقل، بدلا من إنهاكه في التفكير في خلطات ووصفات لتكبير الأرداف مثلا”.

إيمان رضيف


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


زر الذهاب إلى الأعلى
Ads Blocker Image Powered by Code Help Pro

مانع إعلانات!!!

أنتم تستخدمون ملحقات لمنع الإعلانات. يرجى تعطيل مانع الإعلانات لتصفح الموقع.