ملف الصباح

اختراع عقار لكشف الخيانة

ابتكرته زوجة هندية طلبت الطلاق من زوجها بعدما كشفت خيانته

تعرف الخيانة في مفهومها العام بأنها الإخلال بوعد الوفاء والإخلاص كقيمة تبنى عليها العلاقة بين شخصين، أما الخيانة في العلاقة الزوجية فتعني ممارسة الجنس مع شخص آخر غير الشريك، وهي الجريمة التي يعاقب عليها القانون المغربي رغم صعوبة إثباتها. واتخذت الخيانة الزوجية مسارات جديدة بفعل التطور التكنولوجي، إذ أصبحت الزوجية تتم بشكل إلكتروني يصعب ضبطه من الناحية القانونية.
وحدد المشرع المغربي في الفصل 491 من القانون الجنائي أنه في حال ارتكاب أحد الزوجين لجريمة الخيانة الزوجية “يعاقب بالحبس من سنة إلى سنتين أحد الزوجين الذي يرتكب جريمة الخيانة الزوجية و لا تجوز المتابعة في هذه الحالة إلا بناء على شكوى من الزوجة أو الزوج المجني عليه”. لكن هذه المتابعة لا تتم إلا في حالات نادرة حرصا من الزوجة أساسا إذا ارتكبت الخيانة في حقها على استمرار العلاقة الزوجية خاصة إذا كانت ترتبط بأطفال. غير أن تعاطي الأزواج مع خيانة زوجاتهم يختلف، إذ لا يتقبل هؤلاء في أغلب الحالات تورط زوجاتهم في جرائم يعتبرونها تتعلق بالشرف وبالتالي لا يمكن التسامح معها.  
كثير من الأزواج والزوجات مستعدون للتضحية بالمال من أجل التأكد من خيانة الشريك من اللجوء إلى العرافات إلى المحققين الخاصين، لكن الطريف هو منتج كشف الخيانة الذي ابتكرته إحدى الزوجات الهنديات لاكتشاف خيانة زوجها. وبدأت حكاية المنتج الذي أثار ضجة كبيرة في عدد من دول الخليج القصة بإعلان عن طرح مستحضر يدعى
« Fashto Ka- ابتكرته زوجة هندية تدعى شانكيتا بالاوال طلبت الطلاق من زوجها بعدما كشفت خيانته لها، قبل أن تنهال عليها عروض شركات الأدوية بملايين الدولارات للحصول على المستحضر العجيب المحضر من الأعشاب الطبيعية والذي ما أن يتم دسه للزوج في الطعام أو الشراب حتى يفرز جسمه روائح معينة أطلقوا عليها رائحة الخيانة.
ما أدى إلى شراء المنتج من طرف شركة أمريكية الذي أطلقت عليه اسم «Ka-Fashto ، وهو الاسم الذي يتكون من كلمتين باللغة الهندية هما «Ka»  التي تعني مفتاح وFashto  التي تعني الحقيقة.
وإذا كانت الأسباب التي تؤدي إلى الخيانة الزوجية من الطرفين متعددة ومختلفة فإن الأكيد أن وقعها النفسي على الشخص الذي يتعرض لها يكون كبيرا يجعله في كثير من الأحيان يفقد الثقة في الجنس الآخر، ويصعب عليه بالتالي إعادة تجربة الزواج بالاستعداد النفسي ذاته الذي دخل به التجربة الأولى التي تعرض خلالها إلى الخيانة.
إسماعيل روحي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق