fbpx
الأولى

الأمن يبسط يده على الملاعب

شدد الأمن مراقبته على مدى توفر الملاعب على شروط السلامة الضرورية، قبل الموافقة على إجراء المباريات فيها، بحضور الجمهور.

ورفضت سلطات مراكش، بالتنسيق مع المصالح الأمنية، حضور الجمهور في مباراة الاتفاق المراكشي والنادي القنيطري، غدا (الأحد)، في قمة القسم الوطني هواة، بسبب عدم توفر ملحق الملعب الكبير بالمدينة على الشروط التنظيمية الضرورية.

واقترح الاتفاق المراكشي إجراء المباراة بالملعب الرئيسي، بحضور الجمهور، إلا أن الشركة المديرة له رفضت، ليتقرر إجراؤها بالملحق، على غرار باقي مباريات الفريق، لكن دون جمهور.

وتم الترخيص بحضور 30 فردا من كل فريق، إضافة إلى الصحافيين.
ويمنع النادي القنيطري بدوره من جمهوره بالملعب البلدي بالقنيطرة، لعدم توفره على شروط السلامة.

وحسب معطيات حصلت عليها “الصباح”، فإن عددا من الملاعب لا تحترم أبسط شروط السلامة، أو توجد في مدن بها تغطية أمنية ضعيفة، ومع ذلك تبرمج فيها مباريات بحضور آلاف المشجعين.

وألزمت الجامعة الأندية بتعيين مسؤولين مختصين في تنظيم المباريات، والتنسيق مع الجهات التي لها علاقة بذلك.

وقررت اللجنة التأديبية بجامعة كرة القدم إلزام جمعية المنصورية بإجراء مباراتين دون جمهور، بعد أحداث الشغب التي شهدتها مباراته أمام النادي المكناسي الاثنين الماضي.

وتقرر منع جمهور «الكوديم»ّ بدوره من حضور أربع مباريات لفريقه، سواء داخل الميدان أو خارجه، مع تحمل الفريقين أداء صائر إصلاح الخسائر التي لحقت الملعب.

وسيبدأ جمعية المنصورية تنفيذ العقوبة في مباراة اتحاد طنجة غدا (الأحد)، في ثمن نهائي كأس العرش.

عبد الإله المتقي


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


زر الذهاب إلى الأعلى
Ads Blocker Image Powered by Code Help Pro

أنتم تستعملون حاجب إعلانات

أنتم تستخدمون أدوات لحجب الإعلانات. يرجى تعطيل مانع الإعلانات قبل تصفح الموقع.