وطنية

بورصة البيضاء تعتمد مؤشرين جديدين

أعلن الاثنين الماضي، خلال ندوة صحافية، عن مؤشرين جديدين لقياس التداولات داخل السوق المالي. ويهم المؤشر الأول تطورات 15 من القيم الأولى في السوق، وذلك وفق معيار الرسملة بالبورصة، ويحتسب على رأس كل 15 ثانية، في حين يقيم المؤشر الثاني كل القيم السائلة ببورصة الدار البيضاء.
وأشار كريم حجي، المدير العام  لبورصة الدار البيضاء إلى أن هذين المؤشرين يمثلان مرحلة هامة نحو تنمية وتطوير تدبير المؤشرات المتعلقة بالقيم المغربية سواء على المستوى الداخلي أو الخارجي، كما سيمكنان من جلب المستثمرين الأجانب، وذلك من خلال تقديم معطيات دقيقة حول مردودية أهم القطاعات المدرجة في البورصة.
وجاء هذان المؤشران إثر علاقة تعاون بين بورصة الدار البيضاء ومجموعة «FTSE»، المتخصصة في تدبير المؤشرات. وتربط المجموعة اتفاقيات مع عدد من البورصات العالمية وهيآت تجارية والمتخصصين في تدبير الأصول في العالم.
وفي هذا السياق، اعتبر جونتان كوبر، المدير العام للمجموعة بالشرق الأوسط وإفريقيا، أن تعاون المجموعة مع بورصة الدار البيضاء سيمكن من جلب الراسميل إلى الأخيرة، كما سيساهم المؤشران الجديدان في تسهيل ولوج المستثمرين الأجانب إليها.
ويهدف الطرفان من خلال اعتماد هذين المؤشرين إلى تمكين المستثمرين الأجانب الراغبين الاستثمار في هذا السوق من رؤية أوضح، كما يتيح، على المستوى الوطني، للمستثمرين المغاربة، إمكانيات جديدة للاستثمار في بورصة البيضاء.

عبد الواحد كنفاوي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق