fbpx
وطنية

الجزائر تقتل محتجزين بتندوف بدم بارد

وحدات من الجيش تطلق الرصاص الحي على قاطنين تجاوزا “الحدود” بخمسة كيلومترات بلعت وكالات أخبار مرتزقة بوليساريو لسانها في حادث الاعتداء بالرصاص الحي على سكان يقطنون بمخيمات تندوف كانوا، ليلة السبت الماضي، فرائس لقناصي وحدات من الجيش الجزائري. ومنذ السبت الماضي، لم يصدر أي موقف عن «قيادة»أكمل القراءة »

هذا المحتوى خاص. يمكنكم الإشتراك في الجريدة أو مشاهدة فيديو إعلاني :للاطلاع على جميع مقالات الصباح الاشتراك

تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى