حوادث

تفكيك شبكة لترويج المخدرات بضواحي مراكش

حجزت عناصر الدرك الملكي بجماعة أولاد حسون ضواحي مراكش، مساء السبت الماضي، كيسين من مخدر الشيرا والتبغ المهرب، بالقرب من دوار عين نفاض بالجماعة نفسها، بعد اعتقال أحد عناصر شبكة متخصصة في ترويج المخدرات.
وأكدت مصادر «الصباح» أن أحد أبناء المنطقة المذكورة كان على متن سيارته للمساهمة في إخماد الحريق الذي شب في المحول الكهربائي بالدوار السالف الذكر، ليفاجأ بأربعة أشخاص كانوا على متن دراجتين ناريتين يحملون كيسين من مخدر الشيرا والتبغ.
وأوضح المصدر نفسه أن ثلاثة منهم تمكنوا من الفرار، في حين اعتقل العنصر الرابع وحجزت المخدرات التي كانت بحوزتهم من قبل سكان الدوار المذكور، تحت إشراف قائد قيادة أولاد حسون ورئيس الدائرة الترابية، قبل حضور عناصر الدرك الملكي التي عملت على اعتقال المتهم ونقل المحجوزات إلى مركز الدرك الملكي بالمنطقة لفتح تحقيق في الموضوع، ومعرفة هوية باقي أفراد العصابة.
وأشار المصدر ذاته، أن سكان الدوار المذكور احتجوا بشدة على أفراد الدرك الملكي وحملوهم انتشار ظاهرة ترويج المخدرات بمختلف أصنافها، مرددين اسم أحد أباطرة المخدرات بالمنطقة نفسها، وتساءلوا عن الجهة التي « توفر له الحماية ليحول منطقة أولاد حسون إلى مرتع لترويج المخدرات «، على حد تعبيرهم.
من جهة ثانية، أحالت عناصر الشرطة بالدائرة الثانية للأمن  مروجا لماء الحياة «ماحيا» على أنظار الشرطة القضائية صباح السبت الماضي.
وكانت عناصر الشرطة بالدائرة المذكورة، داهمت منزل المتهم مساء يوم عيد الفطر بحي الموقف بين لعراصي ، لتقوم بحجز أزيد من عشر لترات من الماحيا، كانت معدة للترويج، وحررت محضر الإيقاف والحجز.
ووضعت عناصر المجموعة الأولى المتهم رهن الحراسة النظرية طبقا لتعليمات النيابة العامة، لاستكمال البحث والتحقيق حول مصدر المشروبات الكحولية التي أضحت تشكل وبالا على المدينة الحمراء، إذ تعد المصدر الأساسي للجرائم التي تعرفها مراكش.

محمد السريدي (مراكش)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق