fbpx
الأولى

شبهات تهريب أموال بالاستثمار

170 مليارا حولت إلى وجهات بالخارج ومكتب الصرف يتحقق من توطين مستثمرين لأرباحهم لم تؤثر تداعيات الأزمة على استثمارات المغاربة بالخارج، التي ارتفعت، خلال الشهرين الأولين من السنة الجارية، بنسبة 66 في المائة، لتصل مع نهاية فبراير الماضي إلى مليار و706 ملايين درهم (أزيد من 170 مليار سنتيم)، حسب معطياتأكمل القراءة »


الوصول إلى هذا المحتوى مجاني عن طريق تسجيل بسيط. إذا كنت مستخدمًا مسجلا، فيرجى تسجيل الدخول من جديد. يمكن للمستخدمين الجدد التسجيل أدناه.

تسجيل دخول المستخدمين المسجلين

   
زر الذهاب إلى الأعلى