fbpx
الأولى

باكوري في مرمى نيران صديقة

تنقيلات انتقامية في مصالح جهة البيضاء سطات تفضح ترهيبا وتهديدا وابتزازا كشفت احتجاجات موظفين بمجلس جهة البيضاء سطات، على تنقيلات عشوائية، عقوبات انتقامية مارست خلالها رئاسة الجماعة الترابية المذكورة الترهيب والتهديد والابتزاز، ما وضع الرئيس مصطفى باكوري في مرمى نيران نقابية تتهمه باقتراف انتهاكات صارخة، وتعرض موظفات وموظفين للشتم والكلامأكمل القراءة »


الوصول إلى هذا المحتوى مجاني عن طريق تسجيل بسيط. إذا كنت مستخدمًا مسجلا، فيرجى تسجيل الدخول من جديد. يمكن للمستخدمين الجدد التسجيل أدناه.

تسجيل دخول المستخدمين المسجلين

   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى