fbpx
الرياضة

رابح يعتذر ويعود إلى الوداد بعد السراح

الفريق يودع أندرسون وطالب مرتاح للتعادل مع الفتح وإجروتن يحرز أول هدف

يعود المدافع يوسف رابح إلى فريقه الوداد الرياضي لكرة القدم، اليوم (الاثنين)، بعد حصوله على السراح المؤقت من المحكمة الابتدائية بالرباط الجمعة الماضي.
وغادر رابح سجن الزاكي بسلا في حدود الثالثة عصر الجمعة الماضي، بكفالة مالية حددت في خمسة ملايين سنتيم.
ويتابع رابح بتهم تتعلق بالسكر والفساد واستهلاك الكوكايين وحيازته، وذلك بعد إيقافه في وقت سابق بضواحي الرباط.
وقال كريم بلق، وكيل أعمال رابح، إنه سينتقل رفقته إلى الدار البيضاء، اليوم (الاثنين) للقاء الرئيس عبد الإله أكرم، تمهيدا لعودة اللاعب إلى التداريب وتسوية الخلاف .
وأفادت مصادر قريبة من رابح أنه سيعتذر لمسؤولي الوداد والجمهور، وقرر فتح صفحة جديدة في مساره، بعد الذي حدث.
على صعيد آخر، أبدى عبد الرحيم طالب، المدرب الجديد للوداد، ارتياحه للتعادل مع الفتح الرياضي (2-2)، أول أمس (السبت)، في ثاني مباراة إعدادية بين الفريقين في ثلاثة أيام بمركز مازغان بالجديدة.
وقال طالب ل”الصباح الرياضي” إنه مرتاح لوتيرة تحسن أداء الفريق، رغم أن المنافس يوجد في مرحلة متقدمة من الإعداد.
وفي المقابل، قال جمال السلامي، مدرب الفتح، إن المباراة كانت مناسبة لتجريب عدد من اللاعبين ومنح الفرصة لآخرين.
وسجلت المباراة إحراز توفيق إجروتن أول هدف له مع الوداد منذ عودته إليه من إعارة لموسمين إلى النادي القنيطري، فيما أحرز عبد الرزاق المناصفي الهدف الثاني.
وشهدت المباراة مشاركة العائدين من الإصابة هشام العمراني وأيوب الخالقي في الجولة الثانية.
وأقام الوداد حفلا بعد المباراة لتوديع لاعبه بوبلي أندرسون، المنتقل إلى مالقا الاسباني.
واختتم الوداد معسكر الجديدة أول أمس (السبت)، عائدا إلى الدار البيضاء.

عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى