fbpx
مجتمع

وزارة النقل والتجهيز توضح

توصلت “الصباح” بتوضيح من وزارة النقل والتجهيز حول مقال صدر بالجريدة تحت عنوان “الأمطار تفضح وزارة التجهيز ـ غرق تلميذة يكشف تلاعبات خطيرة في بناء قناطر بالملايير”، أكدت من خلاله أن حادث غرق تلميذة عندما كانت تعبر قنطرة على مستوى “واد درادر”، لا علاقة لوزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء به ، إذ يتعلق الأمر بمسلك طرقي غير مصنف يربط طريقا غير مرقمة ودوار الهواوس بجماعة المجاعرة.
وأكدت الوزارة حسب التوضيح نفسه أن مصالحها تسهر على سلامة وجودة البنيات التحتية منذ مرحلة الدراسة وحتى الاستغلال، إذ يتم إنجاز مشاريع البنيات التحتية الطرقية والمنشآت الفنية بالاعتماد على دراسات تقنية، تقوم بها مكاتب دراسات معتمدة ومتخصصة في هذا الميدان، كما تتم مراقبة هذه الدراسات والمصادقة عليها من قبل المصالح المختصة للوزارة وفق القوانين والمعايير الجاري بها العمل.
كما أن الوزارة تتوفر على إستراتيجية لإنقاذ وإعادة تأهيل المنشآت الفنية، إذ شرعت منذ 2019 في تنفيذ برنامج استعجالي يهم ترميم وإعادة بناء 255 منشأة فنية، وتم على صعيد إقليم وزان إعادة بناء خمس قناطر بالطريق الإقليمية رقم 4103 الرابطة بين زومي وخروبة وقنطرتين على مستوى الطريق الوطنية رقم 13 بين وزان وشفشاون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى