fbpx
الأولى

تحت الدف

تلعب بعض التنظيمات الموازية لأحزاب موجودة في الائتلاف الحكومي لعبة شعبوية مقيتة، قد تكسبها حزمة أصوات وربح مقاعد في استحقاقات لاحقة، لكنها تضعها مباشرة أمام سؤال الضمير والأخلاق في محكمة التاريخ. فكما تموقعت نقابات تابعة للعدالة والتنمية خارج الموقف الحكومي، ضد قرار استئناف العلاقة مع إسرائيل، الذي وقع عليه الأمينأكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   




زر الذهاب إلى الأعلى
Ads Blocker Image Powered by Code Help Pro

أنتم تستعملون حاجب إعلانات

أنتم تستخدمون أدوات لحجب الإعلانات. يرجى تعطيل مانع الإعلانات قبل تصفح الموقع.