fbpx
الأولى

بوانو: الحكومة مطالبة بالخروج من سجن التبريرات

رئيس فريق “المصباح” قال إن سيناريو تجاوز الأزمة الحكومية بيد من قرر الانسحاب

قال عبدالله بوانو، رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، إن «تيار الجمود والتبرير ما زال يوجد داخل المؤسسة الملكية»، في الوقت الذي أعطى فيه جلالة الملك إشارات قوية ودالة على الانخراط في الإصلاحات. كما أن بقايا فترة التحكم مازالت قائمة.
وعزا بوانو الذي حل ضيفا صباح أمس (الثلاثاء) على منتدى وكالة المغرب العربي للأنباء، مشكل المشهد السياسي الحالي، إلى أن صلاحيات ومهام المؤسسة الملكية وبعض اختصاصات المجلس الوزاري، تحولت إلى الحكومة ورئيسها الذي أصبح بقوة الدستور من الحزب الأول، لكن الأخير جاء وفق نظام انتخابي ونمط اقتراع لم يتغير، بل بقي وفيا لروح ومضمون دستور 1996.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى