fbpx
وطنية

أنصار الزايدي يتحدثون عن تيار فاسد داخل الاتحاد

تصعيد جديد بين لشكر و”التيار” والمكتب السياسي يتهم الأخير بمحاولة فرض الأمر الواقع داخل الحزب

تجدد الخلاف بين أنصار الزايدي وأعضاء في المكتب السياسي، بسبب اتهامات أثيرت خلال اجتماع لقيادة الحزب، تنتقد أعضاء التيار لمحاولته فرض الأمر الواقع داخل الاتحاد الاشتراكي، وإعلان «التيار» دون الرجوع إلى قواعد الحزب وقوانينه الداخلية، ومقررات مؤتمره الأخير التي صادق عليها أعضاء «تيار الزايدي» أنفسهم. ووفق مصادر اتحادية، فإن التحركات التي يقوم بها أنصار الزايدي وتنظيمهم لقاءات بكل من ميسور والعرائش أثارت غضب بعض الأطراف داخل المكتب السياسي، التي اتهمت الكاتب الأول للحزب،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى