fbpx
الأولى

إجبار تلميذة على توقيع اعتراف بممارسة الدعارة

قضية التحرش الجنسي بتلميذات بالفنيدق تأخذ مسارا آخر وممارسة ضغوطات على الضحايا

كشف تقرير لمرصد الشمال لحقوق الإنسان معطيات خطيرة في ملف تحرش أستاذ بتلميذات جنسيا بالفنيدق، فجرته، أخيرا، تلميذة بإعدادية عبد الكريم الخطابي وانضمت إليها أخريات أكدن أنهن تعرضن إلى الممارسات نفسها.
وقال المرصد نفسه إن التلميذات الضحايا يتعرضن لضغوطات كثيرة جعلت بعضهن يفكرن في الانتحار، خاصة تلميذة أجبرت على توقيع إقرار يتهمها بممارسة الدعارة داخل

هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا

تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى