fbpx
الرياضة

أندية آسفي واليوسفية تحتج

نظم عدد من رؤساء وممثلي أندية عصبة دكالة عبدة لكرة القدم، أول أمس (الخميس)، وقفة احتجاجية أمام مقر الجامعة بالرباط، للتنديد بإقصاء فرقهم من المنافسة والمطالبة بإبقاء العصبة في جهة مراكش آسفي.
وأوضح المحتجون أن الهدف من هذه الوقفة الرمزية لفت الانتباه إلى مشاكلهم، وما يترتب عن التقسيم الجديد، والذي تسبب في تعليق جميع الأنشطة الرياضية بإقليمي آسفي واليوسفية، والذي تضرر منه اللاعبون بالدرجة الأولى. 
وأمام هذا المستجد، تدخل عدد من إداريي الجامعة وطلبوا شروحات من المحتجين، بخصوص هذه الوقفة، وأسباب تنظيمها في هذا الوقت بالذات، ووعدوهم بنقل مطالبهم إلى المسؤولين، وتم الاتصال بطارق نجم، الكاتب العام للجامعة، الذي سارع إلى عقد اجتماع مصغر مع ممثلي الفرق وشرح لهم الأسباب، التي دفعت المكتب الجامعي إلى إحداث عصبة جديدة، وإلحاق أندية آسفي واليوسفية بعصبة مراكش آسفي، كما وعد بالعمل على حل كل المشاكل العالقــــة وتقديـــم كل الدعم المطلوب لفرع آسفي.
وفي مساء اليوم نفسه، أصدر ممثلو عدة فرق بالعصبة بلاغا أكدوا فيه أن لا علاقة لهم بهذه الوقفة، وأنهم يتبرؤون منها، مما يؤكد وجود خلافات كبيرة داخل العصبة، التي تدخل آخر أيامها قبل عقد الجمع العام التأسيسي لعصبة الشاوية دكالة في 23 فبراير الجاري.
حسن الرفيق (آسفي)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى