fbpx
الرياضة

شكيليط يعترف بضعف “الواف”

سطاد المغربي يحتج على التحكيم
عجز الوداد الفاسي لكرة القدم، عن الفوز على ضيفه سطاد المغربي، وتعادل معه دون أهداف، أول أمس (الأحد)، لحساب الدورة السادسة من منافسات بطولة القسم الثاني.
وقدم “الواف” أداء مخيبا للآمال، حيث وصل لمرمى منافسه مرتين فقط طيلة المباراة، الأولى بواسطة النيجيري صاديق بوبولا، والثانية عن طريق يونس نعيم.
وتمكن “الواف” من تأهيل أربعة لاعبين للمشاركة مع الفريق، وهم عبد الحميد فراس وحمزة أفصال وشعيب خضير وياسين الفيلالي، وإشراكهم لأول مرة منذ انطلاق الدوري.
وأشرك عبد الرحيم شكيليط، مدرب الفريق، خلال الشوط الثاني، كمال الصالحي ويونس نعيم وياسين زرع وياسين الفيلالي، بحثا منه عن خلق الزيادة الهجومية، أمام تراجع سطاد للدفاع.
وأعلن حكم المباراة عبد الرحيم اليعقوبي، عن ضربة جزاء ل”الواف” في الدقائق الأخيرة من المباراة، قبل إلغائها بعد الرجوع لتقنية الفيديو “الفار”، كما أثار احتجاجات الفريق الرباطي، لعدم احتساب ضربة جزاء لفائدته في الدقائق الأخيرة.
وخطف محمد خضراوي، لاعب سطاد المغربي، الأضواء في المباراة، بتمريراته المحكمة التي تسببت في متاعب كبيرة للفريق الفاسي، إضافة إلى حسن تموضعه ومشاركته في جل العمليات.
واعترف شكيليط في تصريح بعد المباراة، بضعف مستوى فريقه، خاصة في الشوط الأول، مبرزا أن المنافس ركن للوراء واعتمد على الهجومات السريعة.  وأضاف شكيليط أنه أجرى تغييرات في الشوط الثاني، تحسن معها مستوى الفريق عامة، لكن ذلك لم يكن كافيا لتغيير نتيجة المباراة.
من جهته، قال الحسين أوشلا، مدرب سطاد المغربي، إنه واجه فريقا قويا بميدانه، وحاول خطف هدف عن طريق المرتدات الهجومية.
وأضاف أوشلا في تصريح بعد المباراة، أن نقطة التعادل تبقى إيجابية خارج الميدان، مبرزا أنه سيعمل على تحسين المستوى مستقبلا.
خالد المعمري (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى