fbpx
الصباح الفني

العسري “يعري” واقع ״ثقافة البطاطا״

المخرج والكاتب قال إن هدفه السخرية من تناقضات المجتمع

فاجأ المخرج والكاتب هشام العسري جمهوره، بعدما طرح “بودكاست” يحمل عنوان “ثقافة البطاطا”، روج لها بالاستعانة بصور، ظهر فيها شبه عار، اثارت انتباه الكثيرين.
وقال العسري في حديثه مع ” الصباح”، إن الصور تدخل في سياق العمل، مضيفا أنه خلال التحضير لحملة إشهارية لـ”بودكاست”، وهو النوع التي يجذب اهتمام وانتباه الكثير من الشباب، فكر في الاعتماد على صور لإيصال تصور بعض مواضيع “البودكاست”.
وكشف المتحدث ذاته أن المجتمع المغربي يعتبر جسم المرأة عورة، وهو الاعتقاد السائد بدرجة كبيرة، مؤكدا أنه من خلال الصور التي نشرها، حاول تغيير هذا الاعتقاد، وأن جسم الرجل يمكن أيضا أن يكون عورة، وليس فقط جسم المرأة، قبل أن يضيف أن الذين اعتبروا الصور جريئة “وقيلة ما عمرهم مشاو الحمام، وأنهم لم يرتدوا لباس الاحرام”، حسب قوله.
وتابع العسري حديثه بالقول إن بعد تجاربه الكثيرة في عالم “الويب”، فكر في طرح “بودكاست”، وخوض هذه التجربة الجديدة، بالنسبة إليه، مشيرا إلى أنه اختار التطرق إلى مواضيع تثير استفزازه وأيضا الجدل، لكن بطريقة ساخرة، من خلال تجاربه وأيضا من خلال الأفكار التي يتبناها “المهم معالجة بعض النقط من الناحية سوسيولوجية، وفي الوقت ذاته بطريقة ساخرة”.
وعن اختياره التحدث باللغة الفرنسية في “البودكاست”، قال العسري، إنه يهدف إلى التواصل مع الجيل الجديد، والذي لا يعتبر من متتبعي البرامج الإذاعية أو التلفزيونية، من أجل ذلك، فكر في الاعتماد على اللغة الفرنسية وبعض المصطلحات بالإنجليزية، وكلمات أخرى بالدارجة المغربية، مؤكدا أن “ثقافة البطاطا”، تهدف إلى تسليط الضوء على تناقضات المجتمع بطريقة ساخرة، وأيضا لمحاربة سلبيات الأنترنيت وبعض “سكان” مواقع التواصل الاجتماعي، الذين يوجهون انتقاداتهم في أي مناسبة.
إيمان رضيف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى