fbpx
مجتمع

مديرية التجهيز بابن سليمان على صفيح ساخن

عبر عدد من موظفي وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، العاملين بالمديرية الإقليمية للوزارة بابن سليمان، من خلال رسالة موجهة إلى وزير النقل واللوجستيك والماء، عن تظلمهم بسبب ما اعتبروه “استهدافا لهم من خلال قيام المديرة الإقليمية بالاستحواذ على ثلثي التعويضات الجزافية عن التنقل» الخاصة بنهاية السنة وحرمان عدد كبير من الموظفين منها.
وأشارت الرسالة، التي توصلت “الصباح” بنسخة منها، إلى أن “التجاوز الذي بصمت عليه المديرة الإقليمية تزامن مع مناسبة راس السنة مطالبين بالتدخل لتحقيق العدالة والإنصاف بين الموظفين وربط المسؤولية بالمحاسبة”، مضيفين أنهم يستنكرون هذا التجاوز الخطير في حق موظفي المديرية الاقليمية، وأن ما قامت به المديرة الإقليمية بتوزيع تعويضات نهاية السنة بشكل انتقائي، بعد أن خصصت لنفسها مبالغ كبيرة الى جانب قلة من الموظفين.
وبالعودة الى جدول التعويضات البالغة 91720 درهما، فقد حصلت المديرة الإقليمية منها على مبلغ 60700 درهم، أي ثلثي المبلغ، بينما حصل ثلاثة رؤساء مصالح فقط على 2000 درهم. في حين حصل مهندس متصرف على 8960 درهما، وتقني على مبلغ 5280 درهمـا في الوقت الذي جاءت باقي التعويضات والتي همت حوالي 11 موظفا فقط بين 1000 درهم و 440 درهما.
كمال الشمسي (ابن سليمان)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى