fbpx
حوادث

الحبس لموظفين بمكناس

حكمت غرفة الجنايات الابتدائية لجرائم الأموال باستئنافية فاس، على ثلاثة متهمين، بينهم موظفان بعمالة مكناس، بالحبس النافذ سنة واحدة و10 آلاف درهم غرامة، بتهمة “اختلاس وتبديد أموال عامة” لاثنين والمشاركة في ذلك لثالث، وبرأت رابعا توبع في الملف نفسه، من التهم نفسها، وحكمت بإرجاع مبلغ الكفالة إليه.
وبرأت المحكمة المتهمين الثلاثة المدانين من تهم “المشاركة في الارتشاء والتزوير في وثائق رسمية واستعمالها” مع أدائهم في الدعوى المدنية التابعة، تضامنا لفائدة عمالة إقليم مكناس المنتصبة طرفا مدنيا، في شخص عاملها، 410 آلاف درهم، إرجاعا للمبلغ المتهمين باختلاسه وتبديده، و10 ملايين سنتيم تعويضا مدنيا. ومتع المتهمون بالسراح مقابل كفالات، قبل الشروع في محاكمتهم قبل سنة، وتأجيل ذلك في 15 جلسة لاستدعاء بعضهم الذين أجريت المسطرة الغيابية في حق أحدهم قبل حضوره لاحقا واعتذاره، كما بعض الشهود الذين قررت المحكمة تغريم اثنين منهم 1500 درهم، وألفي درهم لشاهد ثالث تخلف بدوره رغم سابق إعلامه.

حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى