fbpx
حوادث

تكوين المكونين لاستعمال منصة المحامي

نوه وزير العدل محمد بنعبد القادر بمذكرة التفاهم بين وزارة العدل وهيأة المحامين ببني ملال، وتهم تكوين المكونين باستعمال منصة المحامي للتبادل الإلكتروني، لأنها تولي أهمية كبرى للتكوين باعتباره دعامة أساسية لتطوير مهنة المحاماة ومواكبة التحولات المجتمعية والسيوسيو-مهنية التي عرفتها، مبرزا دورها في تكريس الأمن القانوني والقضائي والدفاع عن الحريات والحقوق.
ودعا إلى مواصلة الجهود حتى تعزز المهنة، لأنها أحد مرتكزات العدالة، وتصون القيم والأخلاقيات التي انبنت عليها تاريخيا، مشيرا إلى أهمية التكوين والتكوين المستمر في تطوير المحاماة وترسيخ أدوراها القانونية والمجتمعية.
وتوقف بنعبد القادر عند مضامين مشروع تعديل القانون 43/05 المتعلق بغسل الأموال وتمويل الإرهاب والذي اقتضته المستجدات على الصعيدين الوطني والدولي والتحولات التي شهدتها الجريمة المنظمة، داعيا المحامين إلى تعزيز انخراطهم في منظومة مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب والوفاء بالتزاماتهم القانونية في هذا المجال، باعتبار دورهم المركزي والهام في منظومة العدالة وإرساء دعائم دولة الحق والقانون.
ومن جهته أعرب نقيب هيأة المحامين عن اعتزازه بمذكرة التفاهم، التي من شأنها تعزيز منظومة التكوين باعتبارها حاجة حيوية ومركزية بالنسبة إلى المحامي من أجل مواكبة التحولات التي يعرفها عالم المحاماة والمجتمع، مشددا على دور المهنة في تطبيق القانون والحفاظ على السلم وأمن المجتمع.
سعيد فالق (بني ملال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى